أهم الأخبار

إرجع إلى الصفحة الرئيسية

معالي مدير الجامعة : ميزانية الخير ستمكن الجامعة من استكمال مشاريعها


اعتبر معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور محمد إبراهيم الحسن صدور الميزانية العامة للمملكة بمصروفات (  860) مليار ريال امتدادا لمسيرة الازدهار والتطور التي يشهدها وطننا العزيز .

وقال معاليه: إن ما خصص للتعليم بمراحله المختلفة الذي يقدر بــ (  25 %) من الميزانية لأكبر دليل على أن توجيهات القيادة الحكيمة تؤكد على أن بناء الإنسان السعودي هو الهدف الأول لخطط التنمية الوطنية . وأضاف معالي الدكتور الحسن : ونحن في جامعة نجران نحظى برعاية كريمة من لدن القيادة الرشيدة ،
وما تخصيص ميزانية للجامعة تقدر بـ (  1.224.141.000  ) ريال ، إلا أبلغ دليل على هذا الاهتمام الذي تواصل منذ تأسيس الجامعة وحتى الآن،مما مكن جامعة نجران بأن تكون جامعة شاملة تحتوي على جميع التخصصات التي يحتاجها سوق العمل حيث يدرس فيها 26 ألف طالب وطالبة في 14 كلية تشمل الطب وطب الأسنان والعلوم الطبية التطبيقية والصيدلة والتمريض والهندسة والحاسب الآلي والعلوم الإدارية والشريعة وأصول الدين والعلوم والآداب والتربية والمجتمع واللغات ، وهذا الدعم السخي من الدولة سيمكن الجامعة من استكمال مشاريعها وتحقيق التميز وأن تكون في مقدمة الجامعات من حيث التجهيزات التعليمية والمباني والكادر التدريسي وهذا سينعكس مستقبلا على مستوى و جودة المخرجات من جميع التخصصات ، الجدير بالذكر أن الدعم السخي من القيادة مكن الجامعة من تحقيق السبق في انتقال كافة الطلاب والموظفين للمدينة الجامعية بعد أن انتهى عدد كبير من المشاريع وكانت كافية لاستيعاب جميع طلاب كليات الجامعة .
وبهذه المناسبة الوطنية التي باتت يوما للعطاء والفرح والتفاؤل بمستقبل أكثر إشراقا ، أوجه باسمي ونيابة عن جميع منسوبي الجامعة خالص الشكر وعظيم الامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد على هذا الدعم اللامحدود للتعليم العالي عامة وجامعة نجران بشكل خاص.